العصــــــــــــــــــر
شكرا على تصفحكم للمنتدى ويرجى التسجيل و العودة للمشاركة

العصــــــــــــــــــر

لكل الأســـــــــره
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حماية البشرة وترميمها فن له قواعد وأصول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأمل
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2845
البلد او الاقامه : مصر
الحاله الاجتماعيه : متزوج
الهوايات : القراءه
رقم العضويه : 1
مدى النشاط بالمنتدى :
90 / 10090 / 100

علم الدوله :
احترام قوانين المنتدى :
المزاج اليوم :
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

مُساهمةموضوع: حماية البشرة وترميمها فن له قواعد وأصول   الثلاثاء فبراير 12, 2008 3:45 am

حماية البشرة وترميمها فن له قواعد وأصول

دمشق-باب

المرأة هذا المخلوق الناعم الحالم الذي يشكل النصف الآخر للرجل ويؤلف القطب الدافئ في الحياة البشرية. هذا المخلوق الذي وهبه الله بشرة غاية في النعومة وجمالاً غاية في الحسن من المهم المحافظة عليه من نوائب الدهر، ومن هنا كان لقاؤنا مع السيدة ليلى شوكت الأخصائية في تجميل البشرة في مركز المأمون بدمشق خريجة المراكز الفرنسية والأمريكية للتعرف على أنجح الطرق لحماية البشرة.
* الماكياج والنتوباج الكثير منا يعتقد أن النتوباج هو نفسه الماكياج وتعميم هذا خطأ شائع بين النساء والرجال أيضاً. فالنتوباج يعني على حد تعبير السيدة ليلى شوكت علاج البشرة التي أرهقتها مجموعةعوامل طبيعية ووراثية وإعادة ترميمها، أما الماكياج فيعني تجميل البشرة باستخدام مستحضرات التجميل المعروفة من أحمر شفاه وكريمات نهارية وليلية.
* إرهاق البشرة وهناك الكثير من العوامل التي ترهق البشرة منها الإفراز الزائد للغدد الدهنية، الاستخدام الخاطئ لأدوات التجميل وانعدام التوازن الهرموني للجسم بالإضافة للأسباب الوراثية، كما أن نوعية الطعام لها تأثير كبير على البشرة لأن الطعام يحتوي على مواد مغذية للبشرة. وإذا حدث أي خلل في رأي السيدة ليلى نتيجة عدم تناول أنواع معينة من الطعام مثل اتباع ريجيم معين، فقد يؤدي ذلك إلى إرهاق البشرة لأن بعض الناس يعزفون عن تناول البروتين لإبعاد السمنة متناسين أن هذه المادة ضرورية لحماية البشرة من بعض العوامل الخارجية مثل حرارة الطقس، الغبار، الهواء وأشعة الشمس.
* البشرة والطعام وتقول أخصائية التجميل أنها ضد الرجيم بشكل عام لأن الجسم بحاجة لماء وأملاح وبروتين كما أن كل مادة تجميلية يدخل فيها البروتين A.E فالبروتين النباتي والحيواني ضروريان لجسم الإنسان وللبشرة أيضا بدليل أن المستحضرات التجميلية والنهارية يدخل في تركيبها زبدة الكاريت وهي بروتين حيواني. كما تحوي هذه المستحضرات على نخالة القمح والشوفان لذلك أنصح النساء بتناول الطعام الغني بالبروتينات والماء والأملاح، كما أن الريجيم لا يعني عدم تناول البروتين، فالامتناع عن تناول البروتين يؤدي إلى خلل في تركيبة البشرة وبالتالي إلى تعبها وإرهاقها.
* القناع والبشرة وفي حال تعرض البشرة للإرهاق والتعب ترى السيدة شوكت أهمية استخدام الماسك(القناع)، وهو أنواع وكل نوع مخصص لبشرة معينة، لذلك أنصح النساء بعدم وضع أي قناع على بشرتهن قبل أن يعرفن خواصه ومقوماته لأنه قد يكون مضراً لنوع بشرتهن، فالبشرة المبقعة والمتسخة أو الباهتة استعمل لها قناعاً مصنوعاً من الطين الغني بالمعادن، أما البشرة التي ينقصها أوكسجين، فأعالجها بقناع غني بمادة الكولاجين المسؤولة عن إمداد الجسم بالأوكسجين، وهذا القناع عادة تستخدمه المرأة التي بلغت سن الأربعين لأنه في هذه السن تصبح البشرة في حالة شيخوخة نتيجة قلة الأوكسجين فيها. أما البشرة الحساسة فلها نوع خاص من الأقنعة وتكون خالية تماماً من أية مواد مهيجة، كما نستخدم ماسك البيلينغ لإزالة الخلايا المتفرقة لكن لهذا الماسك موانع استخدام عدة: كأن تكون البشرة ذات حساسية ما أو في حالة هياج فلا نستخدم لها قناع البيلينغ لأن هذا القناع يهيج البشرة.
* ترميم البشرة وتتعرض المرأة للكثير من العوامل التي تتعب بشرتها وخاصة في النهار حيث أشعة الشمس والغبار، لذلك تنصح السيدة ليلى بتخصيص الليل لإعادة ترميم ما هدمه النهار من خلال الإفرازات الدهنية والضجيج والانفعالات النفسية والطعام. وتضيف السيدة ليلى: لا بد من استخدام الماسك في سن مبكرة لأن البشرة في سن 15 سنة تكون جيدة ولا تعاني من أي ضعف ولكن مع تقدم السن تصبح في حاجة للعناية ففي سن 18-25 تبدأ الخطوط والتجاعيد تظهر شيئاً فشيئاً بالشبكة الأصلية للبشرة أي أنها لا تكون مرئية إلا أنها موجودة وفي سن 30-40 تبدأ الخطوط والتجاعيد بالظهور بشكل واضح لذلك لا بد من الترميم في سن مبكرة لكي نؤخر ظهور التجاعيد لأطول فترة ممكنة، ويتم ذلك من خلال استخدام الماسكات الخاصة المليئة بالأعشاب الطبيعية كما يمكننا استخدام كريمات خاصة. المواد الطبيعية وعن المواد الطبيعية المفيدة لترميم البشرة، تقول ليلى شوكت، الزيت من المواد المفيدة جداً ولكن المشكلة تكمن في صعوبة تقبل الزيت على الوجه لفترة طويلة، واستعماله لمدة قصيرة ثم غسله يعني إزالة مفعوله فكأننا لم نضع شيئا على بشرتنا. لذلك أفضل وضع كريمات، لماركات معروفة باستخدامها للمواد الطبيعية وليس لها رائحة بشعة كالزيت، وأنا أفضل استخدام الكريمات المخصصة للأطفال لأنها تكون مصنوعة بطريقة مدروسة وبعناية فائقة، وفي حالة تعذر شراء هذه الكريمات أنصح بتعريض الوجه لبخار الماء لمدة عشر دقائق ثم وضع أوراق الزيز فون وهي مادة قابضة حامضية، فالحرارة تعمل على توسيع الأنسجة وبالتالي تدخل المواد الحامضة بسهولة عبر مسامات البشرة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حماية البشرة وترميمها فن له قواعد وأصول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العصــــــــــــــــــر :: منتديات ست الكل :: التجميل والعنايه بالبشره-
انتقل الى: