العصــــــــــــــــــر
شكرا على تصفحكم للمنتدى ويرجى التسجيل و العودة للمشاركة

العصــــــــــــــــــر

لكل الأســـــــــره
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حول معـالجات سرطان الطفـولة (الجراحه)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأمل
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 2845
البلد او الاقامه : مصر
الحاله الاجتماعيه : متزوج
الهوايات : القراءه
رقم العضويه : 1
مدى النشاط بالمنتدى :
90 / 10090 / 100

علم الدوله :
احترام قوانين المنتدى :
المزاج اليوم :
تاريخ التسجيل : 04/12/2007

مُساهمةموضوع: حول معـالجات سرطان الطفـولة (الجراحه)   الثلاثاء يناير 01, 2008 12:44 pm


حول معـالجات سرطان الطفـولة


بُغية ترتيب أفضل مخطط علاجي، يقوم الأطباء بدراسة الوضع من مختلف الجوانب، بما في ذلك الدراسة الشاملة للظروف الصحية للطفل، و نوع السرطان، و تصنيفه ضمن فئته، و تصنيفه المرحلي و مدى انتقاله من موضع نشوئه، و تأثيره على الأعضاء الحيوية، إضافة إلى عدة عوامل جانبية، و تحدد الخطة العلاجية نوع العلاجات و دوراتها و مـدتها، و توضع حسب المعطيات الخاصة بكل مريض، و تختلف بالتالي من حالة لأخرى حتى عند الحالات بنفس التشخيص، و اعتماداً على طريقة استجابة جسم المريض للمعالجات و التطورات الصحية، يتم تحديد الخطوات العلاجية التالية، بما في ذلك تعديل الخطة العلاجية الأصلية أو تغييرها.

و تتماثل معالجات سرطان الطفولة مع العلاجات المستخدمة عند أورام البالغين، و هي تشمل :

العمل الجراحي، و العلاج الكيماوي ( Chemotherapy ) ، و العلاج الإشعاعي ( Radiation therapy )، و العلاج المناعي
(Immunotherapy )، و زرع نُـقى النخاع العظمي ( Bone marrow transplantation ) أو زراعة خلايا المنشأ المولّدة لخلايا الدم ( stem cell transplantation )، و تعتمد الخطط العلاجية على نوع الورم، و قد يتم الاقتصار على أحد هذه العلاجات منفردا عند بعض الحالات، غير أن معالجة اغلب أورام الأطفال تتم بخطة تتكون من توليفة مشتركة من علاجين أو أكثر للقضاء على الخلايا السرطانية.

و نتعرض في الفقرات التالية لنبذة مختصرة عن هذه المعالجات، و يُرجى الانتقال إلى الصفحات الخاصة بكل منها للإطلاع على تفاصيل وافية و أكثر شمولاً.




الجراحة

تُعد الجراحة جزءا أساسياً في الخطط العلاجية عند أغلب الأورام الصلبة لدى الأطفال، و يستهدف العمل الجراحي الوصول إلى موضع الورم من أقصر الطرق، و أقلّها تأثيراً على أنسجة الجسم السليمة، و من ثم التحقق من تسرطن الورم؛ عبر استخلاص خزعة من أنسجته لتحليلها، تمهيداً لاستئصال أكثر كمّ ممكن من نسيج الورم و بأقل أضرار ممكنة، و باستخدام كافة التقنيات المتوافرة، مع مراعاة تأثير ذلك على الأعضاء الحيوية المجاورة، إضافة إلى إزالة مساحة معينة من الأنسجة المحيطة بالورم تحسبا لانتشاره عبرها، و من ثم التقصّي عن مدى انتقاله إلى الأنسجة و الأعضاء القريبة، خصوصا الغدد الليمفاوية أو أية مواضع من المعتاد انتقال الخلايا الورمية إليها، و ذلك حسب نوع الورم موضوع الجراحة، و من البديهي أن يختص كل نوع من الأورام، بأسلوب جراحي مختلف و تقنيات مرتبطة بموضعه، و مدى تركزه و رقعة انتشاره، و حسب الحال قد يتم استخدام العلاجين الكيماوي أو الإشعاعي أو كليهما قبل الجراحات، بُغية حصر و تقليص حجم الورم مما يسهل من الاستئصال، إضافة إلى استخدامهما عقب الجراحات، بُغية القضاء على الخلايا السرطانية غير المميزة التي قد تكون متبقية، أو تمهيدا للجراحات التالية .

( يُرجى الانتقال إلى صفحة الجراحة للإطلاع على المزيد من التفاصيل حول جوانب العمل الجراحي ).

منقول للفائده من موقع ادم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حول معـالجات سرطان الطفـولة (الجراحه)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العصــــــــــــــــــر :: المنتديات العلاجيه للاسره :: علاج سرطان الاطفال-
انتقل الى: